الرئيسية | الاتصال بنا | روابط مفيدة | English

في سابقة نادرة و نوعية في شعبة جراحة الأطفال في مستشفى تشرين الجامعي (بجس مثانة مع هبوط شرج درجة رابعة بعمر عشر سنوات).
راجع الطفل (ع.و) بعمر عشر سنوات عيادة جراحة الأطفال في مستشفى تشرين الجامعي حيث عانى من تشوه خلقي (بجس مثانة) مع العلم أن هذا التشوه يعالج جراحياً بعد الولادة مباشرة (حتى عمر 72 ساعة )بالإضافة إلى وجود هبوط مستقيم درجة رابعة حيث لم تجرَ له الجراحة في الوقت المناسب لأسباب عائليّة .
تمّ قبول الطفل في شعبة جراحة الأطفال و أجريت له كافة الاستقصاءات المخبرية و الشعاعية و الاستشارات اللازمة بخصوص تباعد عظمي العانة الذي احتاج لتداخل جراحي عظمي .و بناء على المعطيات تقرر إجراء عمل جراحي واسع بتاريخ 14-3-2019 .
أجرى العمل الجراحي فريق طبي مكون من :
أطباء جراحة الأطفال بإشراف أ.د عمار عمران
أطباء الجراحة العظمية بإشراف أ.د علي يوسف
وفريق من أطباء التخدير بإشراف د .راما غريب و د.منال ديب
تمّ إجراء تصنيع و تكبير مثانة بعروة من السين بالإضافة إلى تصنيع عنق مثانة و ناسور سري مثاني من العروة نفسها بتقنية مونتي، بالإضافة إلى إعادة زرع الحالبين بتقنية غريغوار مع رأب فتق إربي ثنائي الجانب جراحياً و تثبيت الخصيتين ضمن كيس الصفن و تثبيت المستقيم على العجز ، بالإضافة إلى مفاغرة سين نهائية_نهائية. 
تم إجراء خزع لعظمي الحرقفة مع وضع مثبت خارجي و تقريب عظمي العانة بقطب برولين .
بعد إنهاء العمل الجراحي الذي دام 10 ساعات تم نقل الطفل الى وحدة العناية المشددة في قسم الاطفال بإشراف د.علاء سلوم.
بعد 48 ساعة تم نقل الطفل إلى شعبة جراحة الأطفال و هو الآن بحالة صحيّة جيّدة جداً.

 

 

 

ابقوا على تواصل